من هو جاسم الهرشاني

هذه صفحة لا بدّ تواجدها في أي موقع أو مدونة شخصي – تكون شبيهةً بالسيرة الذاتية المُصغّرة –

من هو جاسم الهرشاني ؟

شاب سعودي ، والدٌ لـ ثلاثة أطفال ( ليان وَ ريان وَ جواهر ) ولعلكم تشاهدون تذييل اسمي (في موقعي الآخر شبكة نور التعليمية باسم بو ليان)

 

أعمل في القطاع الخـاص حاليا ً كـ مشرف مبيعات.

يمكنكم الاطلاع على ملفي المهني في شبكة لينكدن.

 

ترتيبي بين عائلتي ؟

الابن الأكبر لوالديّ – حفظهما الله – ولدي من الأخوة “أخ واحد” و “ثلاث أخوات”.

 

عالمي الصغير My Small world

في عامِ 2012 بحمدالله وتوفيقه تزوجت ولدي الآن من الأطفال ابنتي ليان وابني ريّان وابنتي جواهر (هذا سبب تذييل اسمي في الموقع باسم ABO LIAN ) – ربّ احفظهم لي جميعاً.

 

شكر وتقدير – في المقدمة

رغم أن الشكر عادةً يكون في نهاية الكلام, إلا أنني أتقدم بالشكر لله عزّ وجل أولاً ثم لزوجتي الغالية أم ريّان على دعمها المعنوي المتواصل لي طيلة الـأربع سنوات  منذ بداية افتتاح موقع شبكة نور التعليمية. فكانت لي خيرَ مُعين ومشجع على الاستمرار. إضافةً للدعم من عائلتي وكذلك من الأصدقاء والمقربين لي.

شُكراً لكِ يا زوجتي العزيزة. شكراً لعائلتي ، شكراً لكم.

لا أنسى شكر أخي وشقيقي عبدالله، الذي ساعدني خلف الكواليس بإعطاء بعض النصائح في التسويق الإلكتروني بحكم تخصصه “التسويق”.

 

شُكراً لجميع زوّار شبكة نور التعليمية من بقاع العالم – مجرد زيارتكم والاستفادة من الموقع تعني لي الكثير.

 

هواياتي 🙂

  • أعشق الكِتابة باللغة العربية – ولعلكم ترون هذا الأمر منعكس على محتويات موقعي.
  • أحب وضع الشروحات المصورة والفيديو. (وقد نشرت العديد منها في موقعي وقنواتي في اليوتيوب).
  • أحبّ قراءة الروايات المُترجمة وأحب منها الروايات البوليسية.
  • تصفح الإنترنت ومتابعة الجديد.
  • أحب مشاهدة المسلسلات التركية البوليسية مثل الغني عن التعريف “وادي الذئاب” و “قطاع الطرق لن يحكموا العالم”.
  • (هل لديكَ المزيد لتسألني ؟ شرفني في تويتري )

 

علاقتي مع اللغة الإنجليزية ؟

كثيرٌ من الزملاء والأقارب لاحظو أن لغتي الإنجليزية أفضل من غيري رغم عدم اقتناعي بهذا المستوى لأنني كما ذكرتُ سابقاً لا زلتُ أتعلمها. #أنكورا_إمبارو . وما تلاحظونه من اجتهاد شخصي في دروس اللغة الإنجليزية هنا – هو بلا شك لإفادة من يحتاج لها ولكني لا أصل لمستوى المعلّم المحترف.

ولكن الفضل بعد الله لوالدتي التي بالكاد تقرء وتكتب حينما أشعلت حبّ دراسة اللغة الإنجليزية منذ كنتُ في الابتدائية التي آنذاك لا تدرس اللغة الإنجليزية إلا من الصف الأول متوسط. حاولتُ تعلم الكلمات وحفظها ومتابعة الأفلام الأجنبية حتى وصلت للأول متوسط وتعلمت الأساسيات ومحاولة شراء القواميس “غير المنهج الدراسي” لأني أؤمن أن التعلم يجب ألا تحدها مناهج وحصص دراسية.

 

رغم أن اللغة الإنجليزية في مناهجها “ذلك الوقت” متشابهة بين المرحلة المتوسطة والثانوية إلا أنه للأسف لم يفلح كثيرون في اجتيازها “بما تستحق من تعلم”. بالتأكيد هذا من توفيق ربي أن حظيتُ بأساتذة لن يتكررو أعطو اللغة حقها ولكننا الطلاب لم نعطها كما يجب.

 

تطوّرت لغتي الإنجليزية عندما دخلت كلية المجتمع بحفرالباطن ودرستها لعدة سنوات حيثُ أن لغة الدراسة الأساسية فيها هي “اللغة الإنجليزية” وبوجود أساتذة يتحدثون اللغة الإنجليزية كلغة أم ساعدني ذلك على تطويرها.

 

التّرجمة للعربية!

قد يبدو غريباً للبعض ؟ في الفترة من 2006 إلى 2010 تقريباً أو يزيد اعتدت على ترجمة مواد فيديو محتلفة “افلام – أنميشن..”

من اللغة الإنجليزية إلى العربية, ولأن الترجمة هي ليست مجرد معاني بل هي أحاسيس ..لن تظهر إلا بإبداعك وحبّك للغة العربية فضلاً عن اللغة الإنجليزية. وبالتأكيد ساعدني ذلك في تطوير اللغة الإنجليزية,

إضافةً لذلك وضمن عملي على الموقع – ترجمتُ عدة مقالات متنوعة من الإنجليزية للعربية – اعتمدتُ في ترجمتها على إيصال المعنى الوافي والحقيقي بعيداً عن الترجمة الحرفية.

 

مدونة جاسم الهرشاني – الموقع الجديد (تحديث 2019)

قمتُ بفصل محتويات الموقع شبكة نور التعليمية عدا دروس اللغة الإنجليزية والتسجيل في الجامعات، وصنعت مدونتي هذه [ مدونة جاسم الهرشاني ] لتكون حاضنةً لشروحاتي ومقالاتي الفكرية – ومراجعاتي الخ.

 

 

 

موقع شبكة نور التعليمية ! المشروع الأضخم لـ جاسم الهرشاني

موقعي هذا عبارة عن مدونة بالأساس هي سكربت ووردبريس الشهير. ولكن كـ مدير موقع webmaster قررتُ جعله أكثر من مدونة (رغم أن ما يطرح فيه هو بقلمي فقط). ووسعته ليكون شبكة تعليمية حسب التصنيفات التي ترونها.

هل تعلمون شيئا ً ؟ المواقع الشخصية في الوقت الحالي وخلال عدة سنوات إلى الوراء بدأت تندثر في العالم العربي. ولم تكن خطوة سهلة أبداً بإنشاء منصة موقع إلكتروني تعليمي – اتجه فيه غالبية الناس لمواقع وسائل التواصل يبحثون فيها عن الأسرع من خلال جوالاتهم. كثيرٌ أخبرني بفشل المشروع قبل أن أبدء به لأسباب كثيرة ولكنني

كنتُ أؤمن ولا زلت أن الهدف الذي أنشئت هذا الموقع من أجله – سيبقي الموقع واقفاً على قدميه وبحمدالله ومنته منذ افتتاحه في 19 أكتوبر 2014 وحتى اليوم يحظى بزيارات شهرية تفوق الـ 100,000 زيارة (باسثتناء الأشهر الأخيرة لعدم كتابتي المستمرة فإنها تصل إلى 70,000 زيارة وهذا عدد لا بأس به).

أخذ مني الموقع لأجل تسميته”شبكة نور التعليمية” و “دومين الموقع” 3 أشهر منذ شراء الاستضافة من الشركة الأمريكية 

ولكم أن تتخيلو معاناتي في البداية كيف أبدء الكِتابة (الكِتابة عموماً هي هواية أحبها).

و اللغة الإنجليزية بفتح قسم خاص لها هي مشروع بدأته ضمن مشروع تعلم اللغة الإنجليزية في بداية الموقع.

 

تصنيف “مقالات”

تحديث: لورود ملاحظات كثيرة لوجود تصنيفات كثيرة في الموقع “ووردبريس-مقالات – حماية – إنجلش – الخ” وهذا شتتني وشتت الزوار على فهم ما هي الشبكة ولأن التخصيص هو الأفضل دائماً ، قررت في أكتوبر 2018 إنشاء موقع إلكتروني آخر تكون كمدونتي الشخصية أضع فيها ما أريد من مقالات وشروحات تقنية — باستثناء اللغة الإنجليزية والتسجيل في الجامعات، فسوف تكون موجودة فقط على موقع شبكة نور التعليمية

 

ولكن لمشاهدة مقالاتي المنشورة سابقاً – يمكنكم الانتقال لهذه الصفحة  و هذه الصفحة(أعدت نشر بعضها على هذه المدونة)

 

علاقة شبكة نور التعليمية – بـ نظام نور المركزي

كما يعلم الكثيرون أن هناك نظام موحد لإدارة وزارة التعليم (التعليم العام) للمعلمين والطلاب ودرجاتهم بهذا الاسم. رغم أن هناك علاقة غير مباشرة ولكن حقيقةً موقعنا لا يمثل نظام نور المركزي (رغم وجود تصنيف خاص به وشروحات عامة عن استخدام النظام)

تحديث 2019: تم  إخفاء دروس هذا التصنيف في الموقع – مع وجود الشروحات التي تم نشرها على قناتنا في اليوتيوب

 

قسم “التسجيل في الجامعات”

رغم أن هذا القسم لم يكن متوقعاً أن يكون الأكثر رواجاً بجانب “قسم دروس اللغة الإنجليزية”.

إلا أنني بوضعي هذا القسم ومتابعة التسجيل في الجامعات وأخبارها – جعلتها سهلة الوصول ولكن أتى هذا بأثر عكسي حيثُ يظن الكثير الكثير أن موقعي يمثل الجامعات ويتحكم بأمور القبول. رغم أن ما أنشره هو إعادة نشر بشرح موضح لكيفية التسجيل ومواعيد تلك الجامعة.

 

قنواتي في اليوتيوب

أنشئتُ قبل الموقع هذا قناة باسمي الشخصي جاسم الهرشاني, ثم بعد إنشائي لموقع شبكة نور التعليمية أنشئت قناة على اليوتيوب تحمل ذات الاسم هي القناة الرسمية للموقع. تهتم بشكلٍ خاص باللغة الإنجليزية رغم عدم تجاهل مواضيع تقنية أخرى تجدونها في القناة.

 

التلغرام

أنشئتُ كذلك قناة شبكة نور التعليمية في التلغرام لأكون على تواصلٍ مع المتابعين من مختلف أنحاء الوطن العربي.

تحديث: أنشئتُ قناة أخرى لتحسين اللغة الإنجليزية تكون مخصصة أكثر للإنجلش

 

تطبيق الموقع – تطبيق شبكة نور التعليمية على الأندرويد

رغم نشري لتطبيق خاصة للموقع (عبارة عن تطبيق يسمح بتصفح محتويات الموقع) إلا أنه بعد فترة وبسبب التحديثات قررتُ حذفه.

ولكني سأحاول إعادة نشر التطبيق (لمتجر قوقل ومتجر آبل) إن سنحت الفرصة في المستقبل القريب.

 

شبكة نور التعليمية! كم شخصاً يكتبُ فيها ؟

لا أخفيكم أمراً , كل ما ترونه من مواضيع وكتابات ومقالات ودروس هي من اجتهادي الشخصي باستثناء عدة دروس معينة كُتبت تحت اسم المستخدم فريق اللغة الإنجليزية. استعنت بشخصين بمقابل مادي في وضع دروس اللغة الإنجليزية لعدة دروس فقط.

وبمُساعدة من أخي وشقيقي عبدالله, قام بكتابة مقالة [ أهم برامج الجامعة التقنية في الحياة التعليمية والعملية ]

غير ذلك فكلّ شيء تجدونه من الصفر بدأتهُ بنفسي – وجميع التكاليف المادية بدءاً من استضافة الموقع.

وما ترونه هو مجاني 100% وبدون مقابل من الزائر.

 

 

حساباتي الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي

تويتر فيسبوك إيميلي الرسمي

بقية الحسابات هي الواجهة لموقعي (مع وجود تويتر وفيسبوك للموقع) يمكنكم مشاهدة الأيقونات أسفل الصفحة.

 

التعليقات

جميع التعليقات في موقعي شبكة نور التعليمية خاضعة للرقابة قبل نشرها، ولكن دائماً يمكنك تفعيل خيار التنبيه عند الموافقة على تعليقك لتعلم بذلك.

لأسباب أمنية – منعت خاصية التعليقات المفتوحة –

 

الخاتمة:

لا أقول في النهاية سوى شكراً لمتابعتكم – وأقدر دعمكم المتواصل ،

كل ما أنشره من مواد تعليمية هي مجانية لا أطلب مقابلاً من خلالها سوى أن تستفيدو منه ( ودعوة صالحة لي ولوالديّ وعائلتي)

إن أردتَ دعمي بشكلٍ إضافي, إعادتك لنشر الدروس على الواتساب (ووسائل التواصل الاجتماعي) سيكون داعماً كبير لتعم الفائدة.

 

شُكراً لكم .. مُحِبّكم جاسم الهرشاني – مؤسس شبكة نور التعليمية.

تم تحديث الصفحة في 17 يناير 2019